ما هي مبادئ توسيع نطاق الأعمال للشركات في جميع مراحلها؟ - منصة رواد
مبادئ توسيع نطاق الأعمال

ما هي مبادئ توسيع نطاق الأعمال للشركات في جميع مراحلها؟

يسعى أصحاب الشركات ورواد الأعمال إلى اتباع مبادئ توسيع نطاق الأعمال وتحقيق النمو الذي يخلق قيمة الشركات التي تتفوق على منافسيها.

وغالباً ما تواجه الشركات بعض المشاكل والعراقيل عندما تبدأ بتوسيع أعمالها.

وبسبب الفوائد العديدة التي يقدمها توسيع الأعمال إلى صاحب العمل، حيث يمكن زيادة حصة السوق وقاعدة العملاء التجارية، كما يمكن أن يسبب التوسيع توفيراً كبيراً في التكلفة وتحسينات تشغيلية.

سنتعرف في مقالنا على أفضل مبادئ توسيع الأعمال وسوف نستكشف كيف يمكن للتوسع أن يفيد شركتك.

ما هو توسيع نطاق الأعمال؟

توسيع الإعمال هو مررحلة تصل فيها الأعمال إلى نقطة النمو وتبحث عن خيارات إضافية لتوليد المزيد من الأرباح.

كما وتواجه الشركات الناشئة في بدائة أعمالها مشكلة توسيع نطاق الأعمال وتطويرها.

إنّ توسيع نطاق الأعمال هو مرحلة من مراحل حياة الشركة، وتكون هذه المرحلة محفوفة بالمخاطر والفرص، وإن لم تتم إدارتها بشكلٍ صحيح فغالباً ما يؤدي التوسع إلى هلاك الشركة.

ولذلك من المهم أن يدرك صاحب العمل ما هو توسيع الأعمال، وكيف يمكن تطبيقه؟ لتحقيق زيادة فرص نجاح الشركات في الحدّ الأقصى.

وبالتالي يجب أن يكون صاحب العمل على دراية واسعة بالعوامل الرئيسية التي تدفع للتوسع وأن يكون قادراً على تنفيذ استراتيجيات العمل السليمة.

وهناك الكثير من الأسباب التي تجعل الشركات الناشئة تواجه مشكلة توسيع نطاق الأعمال.

ومن أكثر هذه الأسباب شيوعاً نقص الموارد حيث أنّ وجود عدد قليل جداً من الموظفين في شركة معينة قد يكون رادعاً لجهود التوسع.

وسيتعين عليهم قضاء الكثير من الوقت في تدريب أشخاص جدد قد لا يتمتعون بالضرورة بنفس مجموهة المهارات أو الخبرة مثل أولئك الذين يعملون لدى الشركة لفترة.

ومن الصعوبات التي تواجهها الشركات أيضاً هو تباطؤ المبيعات بسبب العوامل الاقتصادية.

حيث يحتاج رواد الأعمال إلى أن يكونوا على دراية باتجاهات السوق المتعلقة بالأعمال التجارية، وفي الواقع يتمّ إنشاء شريحة كبيرة من الشركات الصغيرة  الجديدة من قبل رواد الأعمال الذين ليس لديهم فكرة واضحة عمّا هو مفيد أو غير مفيد.

اقرأ أيضاً: دور فريق التصميم في الشركات الناشئة وهل يمكن الاستغناء عنه.

مبادئ لتوسيع نطاق الأعمال
مبادئ لتوسيع نطاق الأعمال

خطوات توسيع نطاق الأعمال

من أجل البدء بتوسيع نطاق الأعمال يجب على روّاد الأعمال إجراء بحث حول ما يتمّ بيعه بشكلٍ جيّد حالياً في السوق.

وهذا البحث مهم بشكلٍ خاص إذا كانت الأعمال التجارية تعتمد على التسويق التقليدي مثل البريد المباشر أو الإعلانات التلفزيونية.

قبل أن يتمكن أيّ رائد أعمال من الشروع في برنامج توسع، يجب عليه أولاً صياغة خطة توسع أعمال سليمة.

حيث يفشل معظم رواد الأعمال في توسيع مشاريعهم بسبب عدم وجود مبادئ منظمة لتوسع الأعمال. وبدون بدون هذه المبادئ المنظمة سينتهي الأمر بإلحاق الضرر أكثر من النفع.

تتضمن عملية توسيع الأعمال التجارية التخطيط الدقيق وتحليل الأعمال واستخدام الموارد المالية.

ولتوسيع الأعمال التجارية، سيكون من الأفضل في البداية تطوير رؤية ورسالة وخطة عمل محددة جيدًا.

ومن المهم لأصحاب المشاريع تحديد نوع التوسع الذي يريدون تنفيذه وبمجرد تحديده ، يمكنهم بعد ذلك المضيّ في تطوير خطة توسع أعمال مناسبة.

بعد وضع مبادئ لتوسيع الأعمال التجارية، يجب على رواد الأعمال تحديد الخطوات التي سيتخذونها لتنفيذ خطط أعمالهم الجديدة.

حيث يمكن الاستفادة من خدمات المهنيين ذوي الخبرة مثل الخبراء الماليين ومخططي العمليات. حيث يمكن لهؤلاء الأفراد تزويدهم بخطط عمل مفصلة وتوقعات مالية.

يمكن أيضًا الاتصال بموجهي الأعمال للحصول على المشورة بشأن القضايا المتعلقة بتخطيط الأعمال وتخطيط العمليات.

كيف يمكن للشركات تطبيق مبادئ لتوسيع نطاق الأعمال

توسيع الأعمال هو مرحلة تبحث فيها الشركة عن المزيد من الحلول للوصول إلى المزيد من العملاء وزيادة الوعي بالعلامة التجارية وزيادة الأرباح.

تشمل الأنواع المختلفة لتوسيع الأعمال فتح وحدات جديدة، وإضافة موظفين وأقسام جدد، وزيادة الإعلانات، وإضافة حقوق وامتيازات، بالإضافة إلى دخول أسواق جديدة، وتقديم منتجات أو خدمات جديدة.

هناك العديد من الفوائد المرتبطة بتوسيع الأعمال، وهو أمر يجب أن تفكر فيه الشركات مهما كان عمرها عند اتخاذ قرار بتوسيع عملياتها.

ولكن قبل إلقاء نظرة على الفوائد، يجب على رائد أعمال تحليل ظروف السوق، وتحديد الأسواق التي من المحتمل أن تظهر نمواً.

إذا كانت ظروف السوق تشير إلى أن المنافسة في السوق ستزداد، فمن المهم توسيع نطاق عملك قبل أن يتمكن الآخرون من اغتنام الفرصة للاستفادة من سوقك الآخذ في الاتساع.

وإليك الفوائد الرئيسية لتوسيع الأعمال التجارية:

التركيز على تطوير المنتجات الجديدة

يعد هذا ضروريًا إذا كنت ترغب في الحفاظ على ميزتك التنافسية على منافسيك.

من خلال التوسع عالمياً، يمكنك الوصول إلى أسواق جديدة دون أي مشكلة، كما يمكنك تقديم منتجات جديدة للعملاء الحاليين والتأكد من وصول المنتجات الجديدة إلى أكبر عدد ممكن من المستهلكين.

وأيضاً يمكنك البدء في تطوير منتجات جديدة في أي وقت وتقديمها للجمهور بمجرد أن تصبح جاهزة.

سيؤدي هذا إلى زيادة المبيعات والأرباح لشركتك.

زيادة قاعدة العملاء

فائدة أخرى هي أنّ التوسع سيزيد من قاعدة عملائك وهذا بدوره سيساعدك على تنمية أعمالك.

إذا قمت بتوسيع عملك، سيكون لديك بالتأكيد المزيد من قاعدة العملاء ويمكنك استخدام هذا لصالحك. يمكنك جذب المزيد من العملاء واستخدام أسواقهم للترويج لمنتجاتك وخدماتك.

التنويع

التنويع مهم جدًا للشركات الناشئة لأنهم يواجهون في معظم الأوقات صعوبات معينة مثل الموارد المحدودة ورأس المال الأقل والهوامش المنخفضة. من ناحية أخرى، إذا كنت تتوسع يمكنك التنويع في عدة مجالات ويمكنك بسهولة تحقيق الأرباح.

زيادة الوعي بالعلامة التجارية

يعد التوسع في الخارج خطوة مهمة للعديد من الشركات الصغيرة، ويمكن أن تحقق هذه الخطوة فائدة مهمة من حيث الوعي بالعلامة التجارية.

لن تكون قادراً فقط على جذب العملاء الذين سيشترون منتجاتك، ولكن أيضاً الشركاء الذين يمكنهم التعاون أو الاستثمار في شركتك، مما يساعدك على تسويق المنتجات والخدمات في البلدان الأخرى.

قد يهمك أيضاً: أفكار ترويجية للمبيعات ونصائح لجذب العملاء.

مبادئ توسيع نطاق الأعمال
مبادئ توسيع نطاق الأعمال

أفضل مبادئ توسيع نطاق الأعمال

سنقدم أفضل الاستراتيجيات التي تتطور مع أهداف الشركة وظروفها وبالتالي تساعد عملك على التوسع في السوق.

يمكن أن تختلف هذه الاستراتيجيات أيضاً بالاعتماد على نوع التوسع الذي تفكر فيه.

إذا كنت تتوسع في سوق جديد، فستحتاج إلى استراتيجية مختلفة عما إذا كنت تقوم ببساطة بتوسيع وجود شركتك في موقع جديد.

يعتمد نوع مبادئ توسيع الأعمال التي تختارها كلياً على ظروفك الفريدة.

استراتيجية اختراق السوق

يشير اختراق السوق إلى النسبة المئوية للسكان الذين يمكنهم الوصول إلى منتجات أو خدمات عملك.

إذا كنت قادراً على تسويق أعمالك إلى شريحة معينة من السوق، يمكنك زيادة عدد عملائك بشكل فعال.

وتتمثل إحدى أفضل الطرق لزيادة تغلغلك في السوق في التسويق للعملاء المحتملين الذين لم يصبحوا مستهلكين ملتزمين بعد.

التسويق

تحتاج إلى التأكد من أن لديك استراتيجية تسويقية وترويجية قوية من أجل زيادة حصتك في السوق.

يمكنك القيام بذلك عن طريق خلق ولاء قوي للعملاء لعملك.

ويمكن تحقيق ذلك من خلال جذب عملاء جدد من خلال وسائل مختلفة  حيث تتمثل إحدى أفضل الطرق للقيام بذلك في إنشاء قاعدة عملاء قوية.

من خلال جذب عدد كبير من العملاء الجدد، يمكنك توسيع نطاق عملك بشكل أسرع.

لأنه سيكون لديك المزيد من العملاء الجدد لنشر اسم عملك.

من أكثر الطرق فعالية لجذب عملاء جدد إنشاء موقع ويب، يعد موقع الويب طريقة رائعة لعرض الخدمات التي يقدمها عملك ولإنشاء صورة عمل احترافي.

كما يجب عليك أيضاً إنشاء نسخة مترجمة من موقع الويب ليكون لها تأثير أفضل على العملاء المحليين.

التوسع في سوق جديد

عندما يصبح السوق مشبعاً بنوع واحد من المنتجات أو الخدمات، قد يبدأ هذا السوق بالجفاف.

إنّ العديد من الشركات قد توسعت إلى مناطق لم تكن قادرة على القيام بأعمال تجارية فيها في السابق.

هذا بسبب اختراق السوق المحلي المحدود، وانخفاض تكاليف رأس المال، أو تغيير في تفضيلات المستهلك.

بغض النظر عن سبب تشبع السوق فبعض المبادئ تساهم في توسيع السوق لمساعدة عملك على الازدهار.

توسيع نطاق عملك في الخارج

في مرحلة ما، قد يصبح السوق المحلي مشبعاً، والطريقة الوحيدة للتوسع هي السفر إلى الخارج.

هذه خطوة تخافها العديد من الشركات لأنها تأتي مع تحديات، ولكنها تحقق الكثير من الفرص لأنك قادر على بيع منتجاتك أو خدماتك لمزيد من المستخدمين.

يجب أن تجد شركاء محليين لإدارة جزء من عملياتك التجارية، مثل الموارد البشرية وكشوف المرتبات، التي يمكن أن تسبب لك خسارة المال وعدم الامتثال للقانون المحلي

ابدأ الامتياز التجاري

تتضمن إحدى أفضل الاستراتيجيات لتوسيع الأعمال بدء حق امتياز.

وهي عملية تفتح فيها نشاطًا تجاريًا في مكان توجد فيه حاجة ويكون الناس على استعداد لاستثمار الأموال والطاقة فيه.

توفر الامتيازات بيئة محكومة يمكنك من خلالها تنمية عملك دون القلق بشأن المنافسين.

ادخل مشروع مشترك أو اتفاقية استحواذ

هناك إستراتيجية أخرى يمكن أن تساعد عملك وهي الدخول في مشروع مشترك أو اتفاقية استحواذ مع شركة أخرى لديها حصة سوقية أكبر. يمكنك الاستفادة من نقاط القوة في عملك المشترك والحصول على إمكانية الوصول إلى الموارد والأسواق التي لن تتمكن من القيام بها سابقاً.

المفتاح هو اتخاذ قرارات استراتيجية من شأنها أن تسفر عن أفضل النتائج.

حتى لو بدت وكأنها فكرة عمل لا يمكنك تحملهاـ فقد تندهش من السرعة التي ستثمر بها بمجرد أن تبدأ في التوسع.

وفي الختام وبغض النظر عن استراتيجية توسيع الأعمال التي تختارها ، تذكر أنه من المهم أن تظل قادراً على المنافسة.

إذا التزمت بخطة توسع أعمال مجربة، يمكن لشركتك أن تستمر في النمو والازدهار لسنوات قادمة.

قد يهمك أيضاً: عوامل يجب مراعاتها عند بدء العمل التجاري لنتعرف عليها.

شارك :

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on linkedin

مقالات شائعة